تصميم غريب يهيمن على نافورة دبي

أقوى من الفولاذ وطول خيوطه 124 كيلومتر!

the-dubai-mall-jant-echelman
© ITP Images

إن كنتم تزورون دبي مول ونافورة دبي، هل تساءلتم ما هذا التمثال الضخم المعلّق فوق ممشى الواجهة المائية بألوانه الزاهية وتصميمه العشوائي الغريب؟ إليكم الجواب...

وكان دبي مول قد كشف عن عمل "1.78" الفني العملاق بتصميمه الفريد المتشابك من إبداع الفنانة الأمريكية الشهيرة جانيت إيكلمان، ليعرض حالياً في ممشى الواجهة المائية كأحدث الإضافات التي تقدمها "إعمار للفنون"، المبادرة التي أطلقتها الشركة لنشر الأعمال الفنية في المساحات العامة.

يحطّ هذا العمل الفني الرحال في الإمارات العربية المتحدة، بعد عرضه في ساحة بلازا مايور في مدريد الشتاء الماضي، ويعد الأحدث في سلسلة زمن الأرض Earth Time التي تعمل عليها الفنانة جانيت إيكلمان والتي عرضت تصاميمها السابقة في أوروبا وآسيا وأوقيانوسيا والأميركتين.

تم تصميم "1.78" ليكون بمثابة استكشاف لدورة الزمن، ويشير اسمه إلى عدد المايكرو-ثواني التي يخسرها يوم واحد عندما يحدث تغيير في كتلة الأرض، وبالتالي تزداد سرعة دوران الكوكب. ويمنح تصميم التمثال من يشاهده إحساساً بأنه يعاين التغيير من الداخل، ليترك انطباعاً مختلفاً لدى كل شخص يراه سواء خلال النهار أو في ساعات الليل.

يتألف التصميم العائم الضخم من طبقات من خيوط البولي-إيثيلين البراقة التي ترتبط بأكثر من 600 ألف عقدة على امتداد خيوط يصل طولها، مجتمعة، إلى 124 كيلومتراً. وهذه الألياف الهندسية أقوى بـ 15 مرة من الفولاذ، وهي مفعمة بالألوان الحيوية، حيث يتم تضفيرها وعقدها وتوصيلها معاً لإنشاء هيكل حجمي تتغير ملامحه بحسب أنماط الطقس والرياح.

وفي المساء، تبرز ملامح التصميم مع إسقاط الأضواء الملونة على التمثال الذي يمتاز بخفته ومرونته لتسهيل نقله بين مدن العالم كتجسيد مادي لمفهوم الترابط العالمي.

يعدّ "1.78" أحد إبداعات جانيت إيكلمان التي تتحدّى حدود التصنيفات التقليدية، وتتقاطع فيها فنون النحت والهندسة المعمارية والتصميم والتخطيط الحضري وعلوم المواد وهندسة الطيران والإنشاء وعلوم الكمبيوتر. وتستخدم إيكلمان مواد غير تقليدية، مثل شباك الصيد وجزيئات الماء، وتجمع بين فنون الحرف القديمة وبرمجيات التصميم الحديثة لإنشاء أعمال فنية أصبحت نقاطاً محورية في المساحات الحضرية على امتداد خمس قارات.


تايم أوت دبي,

السمات: دبي مول، نافورة دبي، جانيت إيكلمان

أضف تعليق