السفينة الأسطورية ذا كوين إليزابيث 2

تشرّع أبوابها كفندقٍ جديدٍ عائم في دبي!

qe2-exterior
© ITP Images

عُرف أخيراً مصير السفينة التاريخية "كوين إليزابيث 2" التي اتخذت من ميناء راشد في دبي مرسى لها منذ عام 2008، فبعد أكثر من أربعين عاماً في عرض البحار، تم تكريس أكثر من 2.7 مليون ساعة عمل لتحويل هذه السفينة الأسطورية عابرة المحيطات إلى وجهةٍ سياحيةٍ متعددة الجوانب!

تمّ ترميم الفندق المكون من ثلاثة عشرة طابقاً بعنايةً لإعادة السفينة إلى مجدها السابق، مع الحفاظ على غالبية ميزات تصميمها الداخلي، بما في ذلك قطع أثاثها القديمة، ولوحاتها المشهورة، وتذكاراتها المعروفة. ولا تزال نوافذ السفينة المستديرة الأصلية تضفي شعوراً بجو البحر في غرف الضيافة الجذابة المجدّدة، كما حافظت مجموعةٌ من مطاعمها الأصلية على أسمائها وديكوراتها كما كانت عليه في أعوامها السابقة. وفي حين حافظت السفينة على عبق عناصرها الأصيلة، فقد تمّ تجهيزها بأحدث الوسائل التكنولوجية أيضاً.

تتراوح غرف السفينة الأسطورية بين الغرف الصغيرة العادية المصممة على نمط "المقصورة" وتبلغ مساحتها 17 متراً مربعاً، إلى الأجنحة الملكية التي كانت تعود للملكة شخصياً والتي تبلغ مساحتها 76 متراً مربعاً.

تضم السفينة 13 مطعماً فخماً، سيتم افتتاح خمسة منها في المرحلة الأولى، لعل أهمها مطعم "ذا كوينزغريل"، الذي يقدم تشكيلةً مختارةً من الأطباق البريطانية الراقية، فضلاً عن قائمة للتذوق، تعيد إحياء مجموعة مختارة من الأطباق الكلاسيكية من عام 1969. وإن كنتم من محبي الشيشة، فما رأيكم بتدخين نكهاتكم المفضّلة على سطح السفينة الواسع في ردهة "ذا يخت كلوب"؟
كما يوجد في بهو الفندق معرض تفاعلي يعرض تاريخ السفينة خلال ستينات القرن الماضي، عندما كانت رائدةً في تصميمها، وتقنيتها، ونمط الحياة الذي توفره. وأيضاً يضم الفندق صالة "ذا كوينز روم"، وهي قاعة حفلات لا مثيل لها في المدينة.

سيشهد يوم 18 أبريل الافتتاح المبدئي للفندق في إطار مراحل عديدة يتم خلالها افتتاح أقسام أخرى من السفينة السياحية وإتاحتها للجميع للتمتع بتجربةٍ فريدةٍ من نوعها تعكس العظمة والفخامة التي اشتهرت بها طوال أعوام خدمتها الأربعين. على أن يجري الافتتاح الكبير في شهر أكتوبر من العام الجاري.


للمزيد من المعلومات: www.qe2.com


تايم أوت دبي,

السمات: فندق عائم دبي، فندق الملكة إليزابيث دبي، سفينة ذا كوين إليزابيث 2

أضف تعليق