رحلات سياحية في دبي

تصفحوا قائمة أبرز رحلات سياحية في دبي لتختاروا منها ما يتلاءم مع تطلعاتكم ..

dubaitour
© ITP Images

ما الأروع من قضاء بعض الوقت للإستجمام والترويح عن النفس في إحدى الرحلات السياحية، ولتسهيل الأمور عليكم إليكم قائمة أبرز رحلات سياحية في دبي ..

- رحلات بالمنطاد في قلب الصحراء: 
إذا كنتم من هواة المغامرة، فاذهبوا لتجربة المنطاد في قلب الصحراء برحلة ساحرة في الهواء الطلق بين السماء والأرض، حيث تنطلق رحلات المنطاد في منطقة صحراوية تقع شمال مدينة العين وعلى بعد ساعة واحدة بالسيارة من مدينتيّ أبوظبي ودبي.
كما وتعد تكلفة ركوب المنطاد أقل سعراً مقارنة برحلات مماثلة في أوروبا أو في الولايات المتحدة، وتبلغ كلفة ركوب الشخص الواحد 995 درهماً شاملة المواصلات، شهادة الطيران والمرطبات الباردة.

- رحلات سياحية في دبي بطائرات برمائية:
عقدت مجموعة “كلايندينست” العقارية في الإمارات، اتفاقية شراكة مع “سي وينجز” متخصصة بتشغيل الطائرات البرمائية، حول مشروع “قلب أوروبا” الواقع بجزر العالم في دبي، ويقضي الإتفاق بتنفيذ جولات سياحية بالطائرة المائية والإستمتاع برؤية سواحل دبي، بهدف تشجيع السياحة في منطفة جزر العالم، وتوفير فرصة لإستكشاف دبي عبر الطائرات البرمائية، بالإضافة لتوفير مستوى عالي من الخدمة والأنشطة.

- محمية دبي الصحراوية:
تأسست محمية دبي الصحراوية حول منتجع المها الصحراوي عام ٢٠٠٢، وكانت بداية العمل تهيئة المساحة الصحراوية لإستقبال مجموعة كبيرة من الحيوانات والنباتات الصحراوية المهددة بالإنقراض بهدف المحافظة عليها وعلى استمراريتها، كما خصصت حكومة دبي ميزانية أولية لبحث عميق لكل أنواع الكائنات الصحراوية والبيئة المثالية لهم، ويتوافد الزائرون إلى المحمية بأعداد كبيرة للإستمتاع بمشهد الطبيعة الصحراوية الساحرة وللإستجمام والإسترخاء في منتجع مها الفخم، والذي يقع في محيط هذه المحمية الرائعة، فهو يوفر العديد من أماكن النوم ذات الجودة العالية، بالإضافة إلى إطلالة بانورامية فائقة الجمال لصحراء دبي وواحاتها وللمحمية الصحراوية هناك.

- أكواريوم دبي:
ستجدون في مول دبي أحد أكبر الأكواريومات المائية وأغناها بالأسماك والحيوانات البحرية (٣٣٠٠٠ كائن بحري و٤٠٠ سمكة قرش تنتظركم للغوص معها)، وهي حتماً تجربة مميزة ومتنوعة دون أدنى شك لاكتشاف ثروة المحيط الحيواني، عدا عن العروض المتنوعة كعرض الحوريات والغوص مع الأسماك.

- دبي لاند:
تحت شعارها "وفرة من التجارب في مكان سياحي واحد" تعمل دبي لاند على تحويل دبي لهدف سياحي للسياح والعائلات، فمن أهم المنشآت في دبي لاند هي مدينة (موتور سيتي) وهي منشآت متكاملة لمحبي السيارات بشكل عام ولمحبي سيارات السباق والمحركات السريعة بشكل خاص، وأبسط ما تقدمه موتور سيتي هو تجربة سياقة سيارات الكارتينج؛ وهي سيارات مصغرة شبيهة بالفورمولا 1 ولكن بحجم وسرعة أبسط، وهي متعة عظيمة ومليئة بالإثارة بلا شك خصوصاً مع مسارات مثل التي تعرضها دبي لاند، وإلى جانب مسارات الكارتينج هناك أيضاً مساحة مخصصة للعبة "معارك الليزر"، وهي تسمح للأصدقاء بتشكيل مجموعتين لتنظيم مباراة أسلحة الليزر بينهما، تماماً مثل لعبة كرات الألوان الشهيرة "بينت بول" ولكن بالليزر بدل الألوان، وبالتأكيد هذه الفعاليات ملائمة ومناسبة لجميع الأعمار.
وأما لؤلؤة المنشآت في موتور سيتي فهي بلا شك الأوتودروم وهناك يمكن لمحبي السياقة التمتع بتجارب السياقة المثيرة، وبعضها يضمن إمكانية ستئجار سيارة سباق فعليِّاً، وبعد الإرشاد وبضع ساعات من تعلم قيادة السيارة، يمكنكم السياقة لمدة زمنية تقارب الساعة و45 دقيقة على مسارات السباق الحقيقية.

- البستكية:
حي من أقدم أحياء دبي التي رمّمت في نهايات القرن التاسع عشر، وتشكل هذه الفترة مرحلة مفصلية في دبي، إذ بدأت معها حركة تكوين وازدهار إمارة دبي الحديثة، وفي فترة تأسيس الإمارة وتكوّنها سكنها حاكم وأمير دبي، من آل مكتوم، ورأى الفرصة باجتذاب البستكيين؛ وهم تجّار من أصول عربيّة سكنوا بلاد فارس في الماضي، وكان هدفهم تطوير التجارة في الإمارة وتعزيز مكانة دبي كميناء تجاري عالمي، واندمج البستيك مع المجتمع الإمارتي وبنوا هذا الحي وفق طابع البناء الذي كان متبّعا في بداية القرن العشرين قبل توصيل الكهرباء إلى البيوت.
كما ويتفرد الحي بعمرانه الخاص، وأبراج الريح التي تعتلي زوايا المباني، وهذا من التراث العمراني في دبي لتكييف البيوت، ويمكنكم الوصول إلى الحي من عدة طرق تؤدي إليه من مختلف الإتجاهات، لكن إن أردتم تتبّع تراث المدينة، اسلكوا طريق عبارات خور دبي، فهذا سيضيف لرحلتكم متعة خاصة، عوضاً عن العبارات الحديثة والمتوفرة بشكل كبير آخذ بالإزدياد، وإن أردتم أن تكون زيارتكم إليها متكاملة زوروا متحف دبي وأسواق دبي الرائعة ونخص بالذكر سوق الذهب وسوق التوابل.

- متحف دبي:
لن تكتمل الصورة عن دبي بدون زيارة متحف دبي، ستدهشون من المقارنة بين ما رأته أعينكم من حداثة بارزة للعين وبين ما يعرضه المتحف عن تاريخ ليس ببعيد لهذه البقعة من البسيطة، يقع المتحف داخل قلعة دبي العتيقة والتي تم ترميمها في سبعينيات القرن الماضي لتصبح حاضنة المتحف وبوابة الزائر لتاريخ البلاد، كما أنّ التغيير الذي حصل بفعل ازدهار المكان مع تطور التنقيب عن النفط والغاز وتحوله في أيامنا اضافة لذلك لأحد أهم المرافق الإقتصادية العالمية لحركات الأموال العالمية، السياحة والتجارة، هو تغيير وتحول يصعب على العقل تخيله، سيأخذكم المتحف إلى رحلة عبر الأزمنة التي كانت فيها دبي ميناء ومعبر للسفن بين القارات، اقتصاد محلي يعتمد على صيد الأسماك وقطف اللؤلؤ، عمران خاص يعتمد على أبراج الرياح كوسيلة فريدة لتبريد الأبنية السكنية، خرائط ومستندات قديمة والعديد العديد من استعمال التماثيل الشمعية للبشر والحيوانات لتصوير الحياة البدوية القديمة للمجتمع الإماراتي ما قبل القرن العشرين.
يمكنكم الوصول للمتحف عن طريق استعمال المترو، فهو قريب جداً من محطة الفهيدي (خارطة ميترو دبي)، ويمكن أيضاً الوصول إليه بحراً باستعمال العبّارات، فهو قريب جداً أيضاً من مرفأ سوق دبي القديم، وإن قدمتم طريق المرفأ ربما ستودون التوقف بعض الوقت لزيارة مسجد دبي الكبير والمسجد الإيراني، كما ننصحكم بأن تتخلل زيارتكم وقفة تليق بالتمعن في حي البستكية وأخرى تليق بالإستمتاع المتأني في أسواق دبي التاريخية وخاصة سوق الذهب وسوق التوابل، هكذا يمكنكم الإستمتاع بيوم تراثي خاص بامتياز والتعرف على الجوانب التاريخية المختلفة لدبي.

- نافورة دبي:
إن كنتم بالقرب من برج خليفة فلا بد أن تتوقفوا عند نوافير دبي الراقصة والتي يجزم القاصي والداني أنها أجمل النوافير من نوعها عالمياُ اليوم، وقد طغت بجمالها وتصميمها الفريد عن سابقتها في فيغاس الأمريكية، كما وتستطيع النافورة قذف الماء إلى ما يعادل ٥٠ قدم، وتقريباً إلى إرتفاع بناية من ٥٠ طابقاً، وترقص المياه في النافورة كل نصف ساعة على أنغام مقطوعة موسيقية مختلفة.

كانت هذه قائمتنا لأبرز رحلات سياحية في دبي وإن كانت رحلتكم المفضّلة ليست من ضمن القائمة فيسرّنا أن تشاركونا بكتابتها في تعليق.. 

بقلم Manar
تايم أوت دبي,

أضف تعليق