وراء الكواليس في مطعم أمنيه باي سلفينا الجديد

تقوم سلفينا بجولة حصرية مع تايم آوت دبي لزيارة مطعمها الجديد في وسط المدينة

omnia1
© ITP Images

تقوم الشيف سلفينا بعد إطلاق القائمة الجديدة لمطعم أمنيه، بإعطائنا معلومات عامة حول إنشاء المكان بالإضافة لحديثها عن إلهامها الداخلي للمطعم

بعد إطلاقها لمطعمين في دبي، أمنيه جورميت وأمنيه بلو(في كل من ميناء الصيد في الجميرا)، حيث كانت مطاعمها هي الدافع وراء مفهوم الرؤية المعاصرة والأصالة للطبخ العربي والإماراتي، مع مجموعة متميزة من الأطباق الوطنية مثل الهريس، وطبق كبد الأوز بعرضٍ جميل وفريد، قامت بإطلاق مطعمها الجديد "أمنيه باي سلفينا" والذي يعتبر مطعم أنيق جداً وقد تميز بأطباقه المختلفة والشهية، حيث قامت بإظهار واحد من تفاصيل التصميم التي وضعتها الشيف نفسها بالتعاون مع المصمم إرين شو، ونحن الآن سنقوم بالتعرف بشكلٍ مفصل عن قصة العناصر الداخلية المميزة للمطعم الجديد

يمكنك زيارة أمنيه باي سلفينا الآن. بوليفارد الشيخ محمد بن راشد، وسط مدينة دبي 045520129

المطبخ

يعتبر مطبخ أمنيه باي سلفينا واحد من الأمور المتميزة في المطعم، ليس لأن المطبخ مفتوح فقط، وإنما هو مفتوح على مستويين. في الطابق العلوي ستجد الأطباق الباردة والمعجنات، بالإضافة إلى المكتب، أما الأطباق الساخنة فستجدها في الطابق السفلي. وتقول أمنيه سلفينا: "المطبخ يعتبر دائماً من أهم الميزات"، وأرادت أن يكون مطعمها الجديد مليئاً بالطاقة والتميز، حيث يتكون المطبخ من سلسلة من الرفوف الشفافة التي علقت بطريقة مميزة لإعطاء الإنطباع الحركي للمكان، على الرفوف سترى الطاووس (إشارة إلى التراث التركي)، الخط العربي من الذهب والزهور التي تعكس لوحة من الألوان الكريمية، البيضاء والوردية

الجدار

ًويوجد في المطعم جدار واحد يبرز الفن الخطي، ويمتد إلى حوالي من عشرة إلى 12 متر، والتي قامت بإنشائها شركة بروليفك أرتست السييد، وهي شركة متميزة قامت بإنشاء الكثير من الأعمال الفنية للويس فويتون في باريس وغيرها، والجدار يعكس مزيجا من فن الخط والكتابة على الجدران، في لوحة باللون الوردي، الذهبي والكريمي، والعمل الفني يصور إقتباس من القرآن الكريم، حيث قامو بإختيار هذا الإقتباس لأنه يتحدث عن الطعام الصحي

غرفة الطعام الخاصة

أصبحت غرفة الطعام الخاصة سمة رئيسية في معظم المطاعم الراقية في دبي، وفي مطعم أمنيه باي سلفينا تعتبر هذه الغرفة منفصلة وحصرية، ولكن بعيدة عن الجزء الخاص في المطعم. "أردت أن يكون الماس منتشراً في المطعم، لأنه موضوع التصميم هنا. وأردت أن تكون غرفة الطعام ظاهرة، لأنني شعرت أن هذا قريب جداً لدبي"، وتقول سلفينا أيضاً أن الماس يعتبر واجهة دبي و الطموح للثروة والرفاهية

الحانة

استكمالاً لموضوع الألماس، تصف سلفينا حانة المطعم بـ "الألماس الصغير"، لأن شكلها مماثل لغرفة الطعام الخاصة، كما أن المطعم يقدم قائمة متنوعة من الموكتيلس الصحي

المرايا

تنتشر المرايا المكسورة في جميع أنحاء المطعم، كما يظهر الألماس على شكل فسيفساء، توضح سلفينا الفكرة من وراء ذلك، وهي أن الإنعكاسات من هذه المرايا المنتشرة في جميع أنحاء الغرفة تخلق الشعور بالطاقة، حتى لو كان المكان غير ممتلئ بالداينرز، بالإضافة إلى بقع من الألماس الموجودة على قوائم المطعم، و الشموع على الطاولات والكثير من التفاصيل الأخرى المميزة  في المطعم

الكراسي

كراسي المطعم مهمة جداً، وتقول سلفينا: "وينبغي أن تكون كراسي المطعم مريحة ولكن بشكل غير مبالغ" وقد تم تصميم الكراسي من الكتان السميك والمنسوج من البقع الذهبية والكريمية، حتى أن الجزء الخلفي من الكراسي مصمم على شكل سحاب ذهبي، حيث تقول سلفينا: تم تصميمها بهذا الشكل لتجعل الزبون يعتقد أنها الجزء الخلفي من ثوب المرأة - إشارة إلى الموضة


تايم أوت دبي,

أضف تعليق